يوم ثقافي أمازيغي روسي بالعاصمة التونسية

12794497_196232417408914_8398648619030631619_n

عرفت تونس في المدة الأخيرة حركة أمازيغية تمثلت في عدة أنشطة إشعاعية ومهرجانات وندوات ثقافية في محاولة لرد الاعتبار للحضارة والهوية التونسية وتاكيدا للبعد الأمازيغي المكون الرئيسي والأساسي للهوية التونسية.

من تلك الأنشطة ''يوم ثقافي امازيغي روسي '' الذي نظمته مؤخراً الجمعية التونسية للمرأة  الأمازيغية في اطارالإحتفال باليوم العالمي للمرأة  بمشاركة الجمعية الثقافية للمواطنة الروسية يوم أمس 04  مارس 2016 بمركز العلوم والثقافة الروسي.

بدأ اللقاء بافتتاح معرض مشترك للصناعة التقليدية من طرف سفير الجمهورية الروسية نيكولايف سيرج وممندوب عن وزارة الثقافة التونسية ومندوب عن وزارة المرأة.

 بعد كلمتي الترحيب من طرف رئيستي الجمعيتان السيدة عربية الباز والسيدة ناطشا كوبشا اللًتين تطرقتا أيضا الى أواصر التعاون والعلاقات الثقافية والروابط الاَسرية بين الشعبين استمع الحضورالذي ضم عدة شخصيات ثقافية وفعاليات من المجتمع المدني  بمحاضرة عن الأمازيغ وتاريخهم للأستاذ فوزي عبد اللاوي وقف عندها عند  أهم المحطات التاريخية  التي عرفتها المنطقة وعاشها الشعب الامازيغي الشعب الأصلي لشمال افريقيا

 ومن الملاحظ خلال تداولي الحديث مع بعض الجمهور عامة والروسي خاصة  جهل أغلبهم بتاريخ الأمازيغ ومن هو الأمازيغي  إذ يذهب مخياله مباشرة الى قاطن البادية وساكن  الصحراء مع مفارقة عجيبة أن ذاكرته تتنتعش عندما تذكره بالمفكرين والكتاب وأباء الكنيسة الأمازيغ الذين كتبوا باللاثينية و أثرو  وأثروا في الفكر العالمي وفي الفكر المسيحي الغربي خاصة.

  واعتبر بعض الأجانب العنصر الأمازيغي لم يعد موجود من خلال ملاحظتهم لعدم التحدث باللغة والاندثار كثير من العادات وطرق العيش الأمازيغي في الحياة اليومية التونسية..  كما علقت إحدى الإيطاليات << لماذا لانرى هذا اللباس إلا في الملتقيات والمهرجانات ولا نراه في الشارع وفي حياتنا اليومية>> وهي تشير الى فتاة تلبس اللباس الجربي المشهور

ونشير في الأخير أنه تم بالمناسبة  توقيع  إتفاقية شراكة ثقافية بين الجمعيتين: الجمعية التونسية للمرأة الأمازيغية  والجمعية الثقافية للمواطنة الروسية.

أمدال بريس/أحمد اكرضاض

11063534_997623156980744_5531866171710943283_o 12779119_1094273687258696_611687714324673218_o 12779145_1094273810592017_6369976407378050220_o 12795145_1094274153925316_7782984777218807742_o 12809621_1094272510592147_4962504785450425114_n 12829153_1094273343925397_4590498415552804918_o 12829228_1094272793925452_601983530757704604_o e8925e6c-5b7f-4fc9-b915-a3a11cf582bf f606a830-18ef-46ef-87c6-1da7e7540265

مجموع التعليقات (0)