الحركة الثقافية الأمازيغية تستضيف الأستاذ مصطفى القادري بتطوان

تعتزم الحركة الثقافية الأمازيغية موقع "ثيطاوين" عقد لقاء مفتوح حول موضوع "الوطنية باحتقار الذات"، من تأطير الأستاذ مصطفى القادري، وذلك يوم الخميس 7 دجنبر 2017 على الساعة 12:00 زوالا برحاب كلية الآداب والعلوم الانسانية بمرتيل.

موضوع اللقاء مستوحى من عنوان الكتاب "وطنية باحتقار الذات" الذي يدعوا فيه مؤلفه  مصطفى القادري لإعادة قراءة التاريخ الوطني قراءة نقدية علمية، وعمل على تطوير نظم معرفية غنية جدا (التاريخ والأنثروبولوجيا)، وساهم في حل العديد من المسائل والإشكاليات التي كان ولا يزال لها تأثير عميق على الذهنية والشخصية المغاربية والوطنية. إذ سعى الباحث إلى تجديد رؤيتنا للتاريخ من خلال تجديد طرائقنا في البحث، وذلك من أجل إعادة استرجاع الواقع ومظاهره، ليبرز حقول التقاطع بين الذات، الفكر، الواقع، المؤسسة، والتاريخ، ثم الوصول إلى الحقيقة التي لا شك ستخلصنا من استلاب أشكال نسقية مليئة بالمسخ والأوهام".

ويأتي هذا اللقاء في إطار الأشكال التنويرية الأسبوعية التي تقوم بها الحركة الثقافية الأمازيغية بموقع تطوان، هذا الموقع الذي عاد إلى نشاطه خلال السنتين الأخيرتين، بعدما تم إلحاق طلبة إقليم الحسيمة بجامعة عبد المالك السعدي، بعدما كانوا فيما قبل يتابعون دراستهم في وجدة.

أمضال بريس: كمال الوسطاني

مجموع التعليقات (0)