أمازيغيات يتنافسن على لقب "ميس أمازيغ" بأكادير

تمكنت 11 متبارية من أصل 50 من المشاركة في نهائي الدورة الخامسة لاختيار ملكة جمال أمازيغ المغرب "ميس أمازيغ" لعام 2968 والتي ستجرى يوم 19 يناير 2018، بأحد الفضاءات الخاصة لأكادير.

ويتعلق الأمر بكل من سهام العزوي وخديجة إدوكريم وسعاد الأمغاري وحنان واكريم وزهرة أيت عدي وسامية الشوهابي ومريم أساوري وإيمان الفرحاني وفاطمة الزهراء قداير ووداد الزاهي وحكيمة إلتيك.

وتنحدر المتنافسات الإحدى عشر من مدن اشتوكة أيت باها الصويرة وورزازات وزاكورة وتيزنيت وأيت باعمران .

وتتميز المتنافسات الإحدى عشر بمستويات تعليمية متقدمة في التعليم الجامعي في تخصصات القانون والاقتصاد ومهن التمريض والسينما والمحاسبة المالية وغيرها.

ومن جهته أوضح مدير الدورة محمد المومن أن معايير انتقاء المترشحات للنهائي حصرت في السن (ما بين 18 و 29 سنة) والجمال الطبيعي وإتقان اللغة الأمازيغية ونوعية اللباس والحلي المعبر عن الهوية الثقافية الأمازيغية والمستوى العلمي.

وأوضح المتحدث أن ما يميز دورة هذا العام هو “نسبة التصويت التي ستكون بنسبة (80 في المائة) وتصويت الجمهور الحاضر في أمسية التتويج ولجنة تحكيم المسابقة التي تلم فاعلين ومختصين في مجالات متنوعة كفريدة بوعشراوي (أستاذة جامعية) والدكتور أحمد رقبي (أستاذ جامعي) والزاهية زهري (ممثلة أمازيغية) وهشام ماسين (فنان أمازيغي)، وحادة لعويج (صحفية أمازيغية) وسميرة التازي (ناشطة مدنية).

تجدر الإشارة إلى أن لقب الدورة الماضية لملكة جمال الأمازيغ كان للشابة حنان أوبلا ذات الـ21 ربيعا، فيما عاد لقب أول دورة إلى الطالبة الجامعية أسماء سارح عام 2964 الموافق لـ2014 ميلادية.

أمضال بريس: متابعة

مجموع التعليقات (0)