سابقة.. "التقدم والاشتراكية" يترجم قانونه الأساسي للأمازيغية

في سابقة حزبية هي الأولى من نوعها في المغرب، قدم حزب التقدم والإشتراكية، المشارك في الحكومة، مساء أمس الأربعاء في مقره المركزي بالرباط، النسخة الأمازيغية لقانونه لأساسي.

وقدم نبيل بن عبد الله، الأمين العام للحزب، مساء الأربعاء، على هامش احتفال حزب "الكتاب" بالسنة الأمازيغية الجديدة 2968، النسخة الأمازيغية لقانونه الأساسي مكتوب بحرف ثيفيناغ؛ إلى عميد المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، أحمد بوكوس.

وأكد بلاغ "PPS"، أن الصيغة الأمازيغية للقانون الأساسي بحروف تيفيناغ، جاءت "كثمرة لمجهود فريق عمل من الخبراء المتخصصين في اللغة الأمازيغية"، مشيرا إلى أن الترجمة "قامت بها الشاعرة والإعلامية خديجة أروهال”.

وأضاف البلاغ أن الأمين العام للحزب، قدم خلال هذه الاحتفالية النسخة الأمازيغية من القانون الأساسي إلى عميد المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية "كمبادرة رمزية هي الأولى من نوعها في الحقل الحزبي المغربي تجسد الالتزام الثابت لحزب التقدم والاشتراكية، وهو يتوجه إلى عقد مؤتمره الوطني العاشر، بمواصلة النضال من أجل النهوض باللغة والثقافة الأمازيغية كمكون أساس للهوية المغربية المتنوعة والموحدة”.

وقالت الناشطة خديجة أروهال، التي قامت بترجمة القانون الأساسي لرفاق نبيل بن عبد الله، إن "ترجمة القانون الأساسي للحزب يتماشى مع مبادئه المترسخة في الاعتراف الفعلي بالامازيغية كمكون اساسي في الهوية المغربية".

الرباط/ منتصر إثري

مجموع التعليقات (0)